استقالة شكلية لأمين سر رام الله والبيرة

خلافات فتحاوية بعد خسارة الشبيبة في انتخابات بيرزيت

مشاركة
اعضاء حركة الشبيبة الفتحاوية في جامعة بيرزيت اعضاء حركة الشبيبة الفتحاوية في جامعة بيرزيت
رام الله - دار الحياة 12:51 ص، 20 مايو 2022

علمت دار الحياة من مصدر مطلع داخل المجلس الثوري لحركة فتح، اليوم الخميس، أن خلافات حادة قد جرت بين مفوض عام التعبئة والتنظيم في حركة فتح، محمد المدني، وبين أمين سر الحركة في رام الله والبيرة، موفق سحويل، على إثر الخسارة التي منيت بها حركة الشبيبة الطلابية في جامعة بيرزيت الأربعاء.

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه لـ"دار الحياة" إن المدني يريد أن يستقيل سحويل ومن معه في إقليم رام الله والبيرة باعتبارهم السبب الأهم في خسارة الحركة في الانتخابات الجامعية.

وأكد المصدر أن استقالة أمين سر اقليم رام الله والبيرة واعضاء الاقاليم الاخرى في المحافظة شكلية ولم تتم على الورق وجرت من أجل احتواء غضب كوادر الحركة عقب الخسارة، مشيراً الى أن سحويل رفض إرسال كتاب الاستقالة الى مفوض التعبئة والتنظيم في الحركة.

وكان المدني قد دعا الى اجتماع عاجل يوم الأحد المقبل بمشاركة أعضاء في اللجنة المركزية وأعضاء الاقليم ومسؤولين في الحركة لبحث الخسارة المدوية التي مُني بها الجناح الطلابي لحركة فتح في أحد أهم الجامعات الفلسطينية.

وسبق لأمين سر إقليم رام الله موفق سحويل أن قدم استقالته عبر الإعلام بقوله: "الأخوة والأخوات عذراً على تأخر الرسالة بعد هزيمة مدوية، فإنني في جلسة الإقليم الطارئة بالأمس بعد إعلان النتائج، تقدمت باستقالتي وعضويتي من لجنة إقليم رام الله والبيرة، لأنّني أتحمل المسؤولية الكاملة".

وأضاف: "ندعو الحركة إلى تشكيل لجنة تحقيق لأنَّ لدي الكثير، فوالله إنَّ الحركة قد امتلأت بالدخلاء والمرتزقة كوادر في الحركة وكبار ضباط في المؤسسة الأمنية وموظفين في السلطة الفلسطينية، أبناؤهم وبناتهم يعملون كوادر في الكتلة الإسلامية".

اقرأ ايضا: بعد تفاقم حالته النفسية.. إسرائيل تنقل الأسير مناصرة لمستشفى سجن الرملة