بالصوربأبيات شعرية.. محمد بن راشد يبايع محمد بن زايد رئيسا للإمارات

مشاركة
محمد بن زايد آل نهيان ومحمد بن راشد آل مكتوم محمد بن زايد آل نهيان ومحمد بن راشد آل مكتوم
أبوظبي - دار الحياة 12:11 ص، 14 مايو 2022

أعلن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي مبايعته للشيخ محمد بن زايد آل نهيان حاكم أبوظبي رئيسا جديدا للإمارات، بقصيدة شعر نعى فيها الشيخ خليفة بن زايد رئيس الإمارات الراحل.

ونشر الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، القصيدة، على حسابه الرسمي بموقع "تويتر"، مرفوقة صورة تجمعه مع الشيخ محمد بن زايد آل نهيان حاكم أبوظبي.

اقرأ ايضا: البرلمان الصومالي يعلن تعيين حمزة عبدي بري رئيسًا للحكومة الجديدة

وقال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في قصيدته
وصـبـر مـحـمـد ونـور لـه يـارب الـدرب... نـعـم الـخـلف للسلف ريـس عـلـى الـدولة
لـي لـه نـبـايع على الطاعة بصدق وحـب... وطـاعـة ولـي الأمـر بـالـحـق مـكـفـولة

ووفقا لنظام الحكم في إمارة أبوظبي، فإن الشيخ محمد بن زايد ، وبعد وفاة أخيه، تولى منصب حاكم إمارة أبوظبي، ما يعني أنه سيكون عضوا في المجلس الأعلى للاتحاد الإماراتي، ويمهد الطريق لأن يصبح رئيسا للدولة حال انتخابه، وهو ما تميل إليه ترجيحات غربية.

وبحسب دستور الإمارات، فإنه عند خلو منصب الرئيس لأي سبب من الأسباب تنتقل صلاحية رئيس الدولة لنائبه، مما يعني أن  الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكم دبي سيتولى إدارة شؤون البلاد خلال الفترة الانتقالية، التي تبلغ مدتها شهرا واحدا وفقا للدستور.

وكان المجلس الأعلى الاتحادي لدولة الإمارات انتخب في عام 2019، الشيخ خليفة بن زايد رئيسا للدولة وذلك لولاية رابعة تمتد لخمسة أعوام.

وبحسب المادة 46 من دستور الدولة التي تأسست في العام 1971 على يد الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، فإن المجلس الأعلى للاتحاد هو السلطة العليا في الدولة، حيث يتكون المجلس من حكام الإمارات السبع وهي أبوظبي (حيث تقع مدينة أبوظبي عاصمة البلاد)، دبي، الشارقة، عجمان، أم القيوين، رأس الخيمة والفجيرة.

وينص دستور الإمارات على أن المجلس الأعلى الاتحادي ينتخب من بين أعضائه رئيسا للاتحاد ونائبا للرئيس لولاية رئاسية مدتها 5 سنوات.

وبحسب دستور الإمارات، فإنه "عند خلو منصب الرئيس، أو نائبه بالوفاة أو الاستقالة أو انتهاء حكم أي منهما في إمارته لسبب من الأسباب، يدعى المجلس الأعلى خلال شهر من ذلك التاريخ للاجتماع، لانتخاب خلف لشغل المنصب الشاغر للمدة المنصوص عليها في المادة (52) من هذا الدستور".

اقرأ ايضا: إيران للإمارات: وجود إسرائيل في المنطقة يزعزع الأمن ويجلب الإرهاب

ومنذ تأسيس الدولة في الثاني من ديسمبر عام 1972، لم يترأس الإمارات سوى حكام إمارة أبوظبي عاصمة الاتحاد، بينما كان نواب الرئيس هم حكام إمارة دبي.