الخارجية الفلسطينية: الجرائم الإسرائيلية محاولات لطمس الطابع السياسي للصراع

مشاركة
الخارجية الفلسطينية الخارجية الفلسطينية
رام الله-دار الحياة 05:12 م، 09 مايو 2022

استنكرت وزارة الخارجية الفلسطينية، اليوم الإثنين، الجرائم والانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة واعتبرتها محاولات استعمارية لطمس الطابع السياسي للصراع.

وأشارت الخارجية الفلسطينية في بيان صحفي وصل "دار الحياة"، اليوم إلى تواصل عمليات النهب للأراضي الفلسطينية وتجريفها من أجل توسيع رقعة الاستيطان غير القانوني، كما حدث اليوم عندما شرعت السلطات الإسرائيلية بتجريف 22 دونماً من قرية الجبعة في بيت لحم.

اقرأ ايضا: الخارجية الفلسطينية تحذر من تعميق الاستيطان ونتائجه الكارثية

وفي غضون ذلك، أكد بيان الخارجية الفلسطينية، أن السلطات الإسرائيلية تتعمد تأجيج الوضع في ساحات الصراع من خلال عمليات التصعيد وقمع المواطنين، وإطلاق قطعان المستوطنين لارتكاب مزيد من الجرائم بحق الفلسطينيين العزل.

كما حمّلت الخارجية الفلسطينية الحكومة الإسرائيلية برئاسة نفتالي بينيت، المسؤولية المباشرة عن تلك الانتهاكات ضد أبناء الشعب الفلسطيني ومخاطرها على ساحة الصراع وأية إجراءات تتعلق ببناء الثقة، وعلى فرص استعادة الأفق السياسي لحل الصراع على أساس مبدأ حل الدولتين.

 

اقرأ ايضا: مستوطنون يرفعون "الأعلام الإسرائيلية" على مسجد كيسان في بيت لحم