فرنسا ترفض قرار مالي بإلغاء اتفاقات الدفاع الثنائية

مشاركة
فرنسا ترفض قرار مالي بإلغاء اتفاقات الدفاع الثنائية فرنسا ترفض قرار مالي بإلغاء اتفاقات الدفاع الثنائية
بامكو-دار الحياة 05:58 م، 03 مايو 2022

أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية، مساء اليوم الثلاثاء، رفضها لقرار المجلس العسكري الحاكم في مالي إلغاء الاتفاقيات الدفاعية مع فرنسا واعتبرته "غير مبرر".

وقالت أنييس فون دير مول، المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية، في إعلان خطي نشرته وسائل إعلام غربية اليوم، أن باريس تعتبر القرار الأحادي الجانب للسلطات المالية إلغاء هذه الاتفاقات "غير مبرر"، نافيًة في الوقت ذاته أي انتهاك قانوني لبلادها بشأن "قوة برخان".

اقرأ ايضا: السيسي يلتقي سلطان عُمان في مسقط ويشيد بالعلاقات الثنائية

وأكدت باريس أنها ستواصل سحب قواتها العسكرية من باماكو كما هو مخطط لها بحلول شهر أغسطس من العام الحالي.

وكان المجلس الانتقالي في مالي، قد أعلن أمس إلغاء الاتفاقيات الدفاعية التي وقعها مع فرنسا وشركائها الأوروبيين، على خلفية اتهام القوات الفرنسية المتواجدة في البلاد بممارسة انتهاكات وخروقات كبيرة لمجالها الجوي.

وقال المتحدث باسم الحكومة المالية عبد الله مايغا، في تصريحات صحفية، نقلتها وسائل إعلام غربية، إن الحكومة أصدرت قرارًا بإلغاء كافة الاتفاقيات التي تحدد الإطار القانوني لفترة عمل قوّتي (برخان الفرنسية وتاكوبا الأوروبية) في مالي.

اقرأ ايضا: أردوغان يبحث مع نظيره الإسرائيلي القضايا الإقليمية والعلاقات الثنائية

وبرر مايغا، القرار بأن حكومته لمست الفترة الماضية تدهورًا واضحاً في علاقات التعاون العسكري الثنائي، مشيرًا إلى أن السلوك الأحادي الذي نفذته القوات الفرنسية عندما أوقفت عملياتها المشتركة مع القوات المالية في شهر يونيو من العام الماضي، وإعلانها في فبراير الماضي من دون أي تنسيق وتشاور مع الجانب المالي سحب قوتي برخان وتاكوبا من هذا البلد، إضافة إلى الخروقات التي تمارسها الطائرات الفرنسية للمجال الجوي المالي.