القائمة العربية بالكنيست تنفي رغبتها في إسقاط الحكومة الإسرائيلية

مشاركة
النائب العربي في الكنيست منصور عباس النائب العربي في الكنيست منصور عباس
تل أبيب-دار الحياة 09:15 ص، 01 مايو 2022

طالبت القائمة العربية الموحدة في الكنيست، الحكومة الإسرائيلية بإعادة ترتيب الوضع القائم في المسجد الأقصى كشرط أساسي لعودتها إلى الائتلاف بعد قرارها الأخير تعليق المشاركة فيه.

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الأحد، بأن رئيس القائمة العربية منصور عباس نقل رسالة هامة بهذا الخصوص إلى وزير الخارجية يئير لابيد خلال اجتماعهما الذي عقد قبل عدة أيام، حيث أكد له أن استمرار التوتر في الأماكن المقدسة سيؤدي على تفجر الأوضاع وخروج عن السيطرة في البلدات العربية بالداخل.

اقرأ ايضا: تقرير: بناء المستوطنات الإسرائيلية زاد بنسبة 62% في عهد حكومة "بينيت"

والأسبوع الماضي بحث عباس مع العاهل الاردني عبد الله الثاني سبل الحفاظ على الوضع القائم في الحرم القدسي الشريف والمطالب التي قدمت بشأن عودة الأمور على ما كانت عليه خصوصًا زيادة عدد حراس دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس.

ونقلت القائمة العربية الموحدة رسائل تطمين إلى الائتلاف الحالي بأنها لا تنوى إسقاط الحكومة، وأكد رئيس الحزب منصور عباس في تصريحات صحفية، أنه لن ينسحب من الائتلاف ولم يتخذ قرار بالذهاب إلى انتخابات أو حل الحكومة.

اقرأ ايضا: الخارجية الإسرائيلية: زيارة لابيد إلى تركيا لا زالت في موعدها المحدد

ويعاني الكنيست الإسرائيلي بزعامة نفتالي بينيت، من هشاشة كبيرة بعد فقدانه الأغلبية في الكنيست  إثر الأحداث الجارية في الأماكن المقدسة والسلوك العدواني الذي تنتهجه الشرطة الإسرائيلية في التعامل مع الفلسطينيين في القدس والمصلين في المسجد الأقصى.